رئيسية            مناسبات           شخصيات القوش          صور القوش          عوائل القوش          شهداء القوش          عن القوش          معالم          صحة

infoalqosh@yahoo.com

جمعية مار ميخا الخيرية  سان دييغو - كاليفورنيا              أدب             همسات وخواطر             روحانيات             جمعية مار ميخا الخيرية ديتروت - مشيغان

تأسس موقع القوش نت بتاريخ 22/1/2004

اغاني          فيديو كليب           كاريكاتير           قصائد واشعار          روابط           اتصال          تعازي          ارشيف          مقالات           من نحن         تراتيل

info@alqosh.net

  Welcome To ALQOSH.net       Welcome To ALQOSH.net       Welcome To ALQOSH.net  ܒܫܝܢܐ ܒܔܘܟܘܢ ܒ: ܐܠܩܘܫ. ܢܝܬ   القوش نت ترحب بكم                القوش نت ترحب بكم                القوش نت ترحب بكم                القوش نت ترحب بكم 

القوش نت موقع ثقافي اجتماعي محايد لايمثل اي جهة سياسية يهدف لخدمة شعبنا المسيحي وهو واحة حرة لطرح الاراء والافكار على اسس احترام الرأي والرأي الاخر اهلاً بكم في موقع القوش نت ، نحن هنا في خدمتكم

 

28/1/2012

الغفران والتسامح سمة المسيحي المؤمن

كُنتُ اتصفّح بعض المقالات، وخاصة بعد البيان الصادر من البطريركية الكلدانية في بغداد، فكم تألمنا وحَزنّا من شدّة الرد والرد المقابل من جميع الاطراف، وفي نفس الوقت قرأت مقالة للسيد نزار ملاخا والأخرى الى السيد حنانيا ابو موسى (ابو فادي)، مقالة واحدة لشخصين مختلفين بالاسماء وفي موقع كلدايا نت!!

انا لا ألوم ابن عمي سامي بلو، ولكن ألوم الذين يدّعون أنهم مسيحيون مؤمنون وينعتون غيرهم بالفاظ غير لائقة ولا تمثل حياتنا المسيحية اطلاقا، فمثلا السيد نزار ملاخا قام بالشتم والاهانة ليس لأبن عمي وحده، وانما الى ابيه وعائلته باكملها (عائلة بلو المشهورة). سيدي كان عليك التحدث له شخصيا او مراسلته لانه ابن قومك وبلدتك واخيك في المعمودية ولكن قد وقعت في الفخ يا سيد نزار.

قبل كل شئ، إننا نغفر لك، ونُسامحك لكل ما وجّهته لابن عمي، لانك تجهل ما في قلوبنا من تسامح وغفران لكل من يردّنا بعنف، ونحن من أخلاقنا أن نردّه بكلمة حب وتسامح، ليس ضُعفاً، ولكن ايمانا بما قاله الرب يسوع وهو على الصليب " أبتاه إغفر لهم  لانهم لا يعلمون ماذا يفعلون". ولكن انت لا تعلم ما فعلت وكتبت الى عائلة من ثمارها كل من:

المثلث الرحمات المطران اسطيفان بلو، وكاهنا يدير كلدايا دوت نت في الفترة الأخيرة التي تتحدث باسم ابرشية الرسول ما بطرس في غرب امريكا وانت من الذين يكتبون فيها، ومربّين آخرين(المرحوم نوئيل قيا بلو الذي وافاه الاجل قبل شهر تقريبا وعلماء يخدمون بكل اخلاص شعبنا، فيهم الشمامسة والاطباء والمهندسين وغيرهم حفظهم الله). ألست انت الذي جعل الذين لا يتفقون مع بعض مقترحاتكم جحوشا وقططا وفئران وحشرات. كفاكم التشرذم والانقسام وانظروا ماذا يحدث في الوطن وفي سوريا من قتل المسيحيين ورجال دينهم والاستيلاء على اراضيهم والحكومة تنظر وتتفرّج ولا تفعل شيئ لحمايتهم، والبعض يريد نبش لحوم المسيحيين في الشرق بمساعدة السعودية واقطار الخليج باموالهم القذرة.

كونوا لطفاء مع إخوتكُم، شفوقين مُتسامحين حتى يُسامحكم الرب يسوع المسيح. الانسان الخاطئ الذى يتوب ويرجع الى الله فإنه يُسامحه ويغفر له زلاتهِ. لقد أمر الرب يسوع مار بطرس بإرجاع السيف الى غمده عندما ضرب العبد بالسيف وقطع اذنه وأعاد الأذن سليمة مرة اخرى. المرأة الخاطئة  تابت وأحبّت كثيراً، ولهذا وبّخ الرب الفريسي الذي أدانها وقال الى الأمرأة ايمانكِ خلّصكِ إذهبي بسلام (انجيل لوقا).

وجّهوا اقلامكم ايها السادة لا باتجاه ابناء جلدتكم لأهانتهم والأنتقاص من كرامتهم، وانما باتجاه مناصرة اخوتكم في الوطن والشرق كلّه، هل شاهدتّم ما يقوم به البعض في نيجيريا بحق المسيحيين؟ الى متى تنهضون وتستفيقون لانفسكم؟ اكرر ومن كل قلبي تسامحنا لك والى كل من اساء الينا ويغفر الرب يسوع لك ولنا، وسوف استمر في الكتابة في هذا المجال كلما سمح لي الوقت كمقالات روحية مع حبي وتقديري لكل من يعمل لخدمة شعبنا المسيحي ( احبوا بعضكم بعضا ولهذا سيعرفون بانكم تلاميذي).

واخيرا اتمنى من كل قلبي ونحن مقبلون على صوم باعوثة نينوى الذي ذكرته انت في مقالتك كي يعيش الجميع حياة الصفح والمغفرة والفرح الداخلي مع يسوع بسلام وبدون قلق، وأن لا نُفرّق بين هذا وذاك، وأن لا نكون مُتعصبين الى فئة معينة، وأن تكون حياتنا بقلوب نقية طاهرة لأن الله محبة ويحب الجميع ويشرق شمسه على الأبرار والأشرار.

محبكم الشماس

وعد بلو