ملحمة باطنايا - الجزء الثاني -

بعد تحرير قريتنا باطنايا العزيزة والغالية اتصل بي احد ابناء قريتي

ووصف لي وهو يبكي بما حل بها من دمار وهو يتجول فيها فقمت بالتخيل كانني انا الذي دخل قريتنا الحبيبة وقمت بسرد ما وصفه لي بهذه الكلمات البسيطة التي تنبع من قلب كل باطناوي يرى قريته مدمرة لكنه لا يستطيع التعبير عن المه وحسرته وعذابه بالكلمات فقمت بكتابة ما يحس به اهلي واخوتي الباطناويين عسى انني قمت بشيء بسيط من اجل التخفيف عن ما يعانوه وهم بعيدين عن بيوتهم المدمرة وقريتهم المنكوبة وكي اسجل ما حدث لنا من ماسي في هذا الزمن الاغبر ...

ملحمة باطنايا - الجزء الثاني -

وصلنا الى ..

كنيسة مار قرياقوس الطاهره

دمرتها ايادي اولاد العاهره

كتابات الشياطين على ..

جدرانها ظاهره

لم يسلم شيء ..

بنته ايادي ابائنا الماهره

على الارض ..

رميت الاناجيل المقدسة الطاهره

الصلبان مشوهة ..

بوجه الطغيان ثائره

المذبح دمرته الفؤوس الحاقده

المقاعد مكسره خائره

حضنت الاعمدة ..

فغسلتها بدموعي الحائره

هاهنا كانت ..

حرب ضروس دائره

بين الشياطين الخاسره

والملائكة الحارسة الكاسره

عندها ازداد يقيني ..

ان الشياطين ..

للبشرية كارهه

سئلت المذبح ..

اين الكاهن الوقور ..؟؟؟

اين الشمامسة والترانيم والبخور ..؟؟؟

اين المؤمنين ..؟؟؟

من يقرا الانجيل

من يرنم بلحن جميل

من يستمع لكرازة عن ..

اعمال المسيح

من يدق على صدره ..

يطلب مساعدة ام المسيح

من يذكرنا بابائنا الراحلين

من يصلي لشهدائنا الاكرمين

لم يبقى من الهيكل سوى ..

الاعمدة والجدران

تنادي رب المكان ..

ان يعيد نور الصليب

يطرد ظلمة الشيطان

ويحل السلم والامان

في باطنايا قرية الكلدان

لازلت اسمع صوت المطارق

تكسر الصلبان في المشارق

السيوف تقطع الرقاب

والكنائس تدمر بالمحارق

ابطالنا ..

رفعوا الصليب ..

رغم الظروف القاهره

اضاء باطنايا الصابره ..

فزالت ظلمة الشياطين الغادره

لتعود الملائكة تسبح ..

هليلويا .. هليلويا

عاد الصليب ..

عاد الصليب ..

لارض الكلدان الحبيب

غدا سنرفع الناقوس السعيد

ليدقه ابطال وطني العنيد

سيسمع العالم كله لحنا جديد

وترانيم العهد العتيد

غدا ستعود الابتسامه

الامن والسلامه

وطير السنونو والحمامه

لتبني اعشاشها بلا ندامه

**************

- يتبع الجزء الثالث -

  كتب بتأريخ :  الخميس 03-11-2016     عدد القراء :  1445       عدد التعليقات : 0