مات العالم الفيزيائي ( الكلداني الآشوري ) ستيفن هوكينج !

بعث لي صديق من استراليا وطلب مني ان اكتب كلمة عن هذا العالم العبقري الذي خسرته البشرية كما خسرنا احجار واسوار نينوى بعد السبي الأكدي !

طبعاً هو لا يعلم كيف سأنحرف وانقل الموضوع وأربطه بجماعتنا السذج ! .

سوف انقل لكم بعض التفاصيل عن هذا العالم الآشوري ! لاء ! نسطوري كان وتحول الى كلداني من جماعة السبي البابلي ...... وبعدها سوف ارفق الكلمة برابط من العم كوكل لمن يرغب في معرفة تلك الخسارة الكبيرة بفقدان هذا الفيلسوف العربي ...

مهنته : فيزيائي نظري،  وعالم كونيات،  وعالم فيزياء فلكية،  ورياضياتي،  وتربوي،  وكاتب علم،  وأستاذ جامعي،  وفيزيائي،  وكاتب غير روائي  ....

كفاءته في الفيزياء النظرية

1971 :أصدر بالتزامن مع عالم الرياضيات روجر بنروز نظريته التي تثبت رياضياً وعبر نظرية النسبية العامة لأينشتاين بأن الثقوب السوداء أو النجوم المنهارة بسبب الجاذبية هي حالة تفردية في الكون "أي أنها حدث له نقطة بداية في الزمن .

1974 :أثبت نظرياً أن الثقوب السوداء تصدر إشعاعاً على عكس كل النظريات المطروحة آنذاك ؛ وسمي هذا الإشعاع باسمه "إشعاع هوكينج" واستعان بنظريات ميكانيكا الكم وقوانين الديناميكا الحرارية .

طور مع معاونه (جيم هارتل من جامعة كاليفورنيا) نظرية اللاحدود للكون، والتي غيرت من التصور القديم للحظة الانفجار الكبير عن نشأة الكون، إضافة إلى عدم تعارضها مع أن الكون نظام منتظم ومغلق .

1988 :نشر كتابه تاريخ موجز للزمن الذي حقق مبيعات وشهرة عالية. ولاعتقاد هوكينج أن الإنسان العادي يجب أن يعرف مبادئ الكون، فقد بسّط النظريات بشكل سلس .

1993 : نشر مقالة بعنوان "الكون الوليد والثقوب السوداء

2001 :نشر كتابه "الكون بإيجاز .

2005 : نشر نسخة جديدة من كتابه تاريخ موجز للزمن بعنوان "تاريخ أكثر إيجازًا للزمن" لتكون أبسط للقراء .

2010 :نشر كتابه "التصميم الكبير" بالتعاون مع ليوناردو ملودينوف.

المرض

أصيب هوكينج بمرض عصبي وهو في الحادية والعشرين من عمره، وهو مرض التصلب الجانبي ALS، وهو مرض مميت لا علاج له، وقد أعلن الأطباء أنه لن يعيش أكثر من سنتين، ومع ذلك جاهد المرض حتى تجاوز عمره ال 75 عاماً، وهو أمد أطول مما توقعه الأطباء. وقد أتاح له ذلك فرصة العطاء في مجال العلوم وبالتحديد علوم الفيزياء النظرية، إلا أن هذا المرض جعله مقعداً تماماً وغير قادر على الحركة، ولكنه مع ذلك استطاع أن يجاري بل وأن يتفوق على أقرانه من علماء الفيزياء، رغم أن أجسادهم كانت سليمة ويستطيعون أن يكتبوا المعادلات المعقدة ويجروا حساباتهم الطويلة على الورق، بينما كان هوكينج وبطريقة لا تصدق يجري كافة هذه الحسابات في ذهنه، ويفخر بأنه حظي بذات اللقب وكرسي الأستاذ الذي حظي به من قبل السير إسحاق نيوتن، وبذلك فهو يُعتبر رمزاً يُحتذى به في الإرادة وتحدي الإعاقة .

مع تطور مرضه، وبسبب إجرائه عملية للقصبة الهوائية بسبب التهاب القصبة، أصبح هوكينج غير قادر على النطق أو تحريك ذراعه أو قدمه، أي أصبح غير قادر على الحركة تماماً، فقامت شركة إنتل للمعالجات والنظم الرقمية بتطوير نظام حاسوب خاص متصل بكرسيه يستطيع هوكينج من خلاله التحكم بحركة كرسيه والتخاطب باستخدام صوت مولد إلكتروني وإصدار الأوامر عن طريق حركة عينيه ورأسه، حيث يقوم بإخراج بيانات مخزنة مسبقاً في الجهاز تمثل كلمات وأوامر. في 20 أبريل 2009، صرحت جامعة كامبردج بأن ستيفن هوكينج مريض جداً وقد أودع مستشفى إدينبروك.

يعد هوكينج مثالاً لتحدي الإعاقة وللصبر في صراعه مع المرض الذي دام أكثر من 50 عاما .

وهذا رابط عن حياته لمن يرغب معرفة اكثر عن هذا السرياني الكلداني الآشوري  الآغاجاني !

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3

.... بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة على الأنبياء والمرسلين وآله .. آمين يا رب ..

هذا العالم المقعد والذي اصابه الشلل التام او الجزئي كان مواضباً في جامعته الى يوم مماته ( هاي لو من جماعتنا كان كل يوم يحرق عشرين طائفي من غير جماعة ) ! .

هذا الإنسان المقعد قدم للبشرية اكثر مما قدمته كل الشعوب العربية والإسلامية والكلدانية الآشورية النسطورية السريانية جامعةً ! ويسألونني لماذا نحن متخلفون وسُذج ؟ .

هذا العالم عندما قدم نظريته عن الثقوب السوداء كان السعوديين والقطرين يقبلون خشوم بعضهم البعض وكانت الجماعات الارهابية تسبي النساء الإيزيديات !

هذا العالم عندما كان يهدي العالم نظريات نسبية وزمنية وكونية كانت المعارضة السورية قد اكملت تقسيماتها المتشددة الى سبعة وتسعون فصيل يلعبون مع بشار لعبة القط والفأر .

إذا كان هذا العبقري يعلم بأن العرب والمسلمون يعتقدون بأن الثقوب السوداء هي عبارة عن رغيف خُبز يمني كان قد توقف عن المواصلة ( مو موضوعنا كلداني آشوري نسطوري وين رحت للعرب ليش هما ناقصين مضحكة وبلاوي ) !! آسف لنعود الى المسيحي الشرقي .

ماذا قدمتم للبشرية حتى تتغنوا بتاريخ احجاركم وتُمجدون ثقوبكم السوداء ! هل كان ستيفن كلداني او آشوري او نصف سرياني ونصف نسطوري ؟ هل يعلم احدكم من اي قومية ينحدر ؟ هل تعتقدون بأن القومية والتاريخ الاسود كان وراء هذا العبقري العظيم ؟

هل تعلمون لماذا انتم متخلفون وخائفين وضعفاء الآن ( بعد شوية راح تعرفوا ) !

اسرائيل لوحدها قادرة على تدمير العرب اجمعين بالرغم من إن مساحتها لا تتجاوز صحراء رمادي هل تعلمون لماذا ! لأنهم اقوياء في الداخل ! لأنهم يعملون ويبدعون في الداخل ! لأنهم متماسكون ولهم عباقرة يتعلمون ويعملون مع ستيفن ! منذ اكثر !!!!! والله حاولت ان ابحث تاريخ لهذه المنذُ فلم اقدر على إيجاد رقم تقريبي لتلك الفترة ! منذ زمن طوووووويل والمسيحي مكفخة وملطشة للرايح والجاي ! هذا يرفسهم ، والآخر يضربهم ، والثالث يقتلهم ، والرابع يهجرهم ، والخامس ينحرهم وووو الخ فهل تعلمون لماذا ؟

لأنكم ضعفاء ومنقسمين في الداخل ! لأن مذهبكم منقسم ومتشتت ! لأن قومياتكم فارغة وتاريخكم هش ! لأنكم لا تملكون ستيفن بينكم ! لأنكم لم تقدروا ان تبنوا لكم حزب او اتحاد او مجموعة متحدة قادرة على الدفاع عنكم ! كل همكم كان من اين جاء الاكدي وكيف وصل البابلي وماذا تكلم الآشوري وهل للسرياني قومية وهلما جر على هذه الخرافات .

حتى الهمج استطاعوا ان يشكلوا لهم مجموعات قادرة ان تدافع على نسائها في حالة الخطر إلا انتم ومع هذا فلا شعب في العالم يفتخر ويتباها بتاريخه الاسود اكثر منكم .

لم تصلحوا لأي شيء ولم تفعلوا اي نقطة ولم تتقدموا خطوة ولم تهدو العالم بذرة من العلم والمعرفة ولا تصلحون حتى في قراءة ما قدمه العظيم ستيفن ومع هذا فريشة كل واحد منكم اطول من الطمبور العماني . كان بودي ان اقول اكثر ولكنني اعلم بكم وبحالكم لهذا سوف اكتفي هنا .

لا يمكن للشعوب المتخلفة أن تتقدم دون البدأ من نقطة الصفر !

نيسان سمو

  كتب بتأريخ :  الإثنين 19-03-2018     عدد القراء :  424       عدد التعليقات : 0