البطريرك ساكو ينتقد دعوة المسيحيات الى الحجاب ويدعو الى استقبال ميلاد المسيح بالصمت والدموع
الخميس 17-12-2015
 
السومرية نيوز

انتقد رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو، الخميس، بعض الدعوات التي وجهت مؤخرا الى النساء المسيحيات بارتداء الحجاب اقتداء بالسيدة مريم العذراء، وفيما دعا مسيحيي العراق الى استقبال عيد ميلاد السيد المسيح بالصمت والدموع، أعرب عن استغرابه من عدم إعلان هذا العيد عطلة رسمية لجميع العراقيين.

وقال ساكو في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "المسيحيين في بغداد فوجئوا يوم الأحد 13 كانون الأول بقيام بعض المجاميع في أحياء الكرادة والغدير وزيونة بثبيت ملصقات على جدران بيوتهم تحمل صورة العذراء مريم وتدعو المسيحيات الى ارتداء الحجاب دون ان يفكروا ان ذلك كان قبل ألفي عام، وان الحجاب الحقيقي هو حجاب العقل والأخلاق".

بالفيديو: نازحون مسيحيون يطالبون بتحرير مناطقهم من سيطرة داعش

بالفيديو: مسرحية تروي اضطهاد المسيحيين العراقيين عبر التاريخ

وأضاف ساكو "أننا بهذه المناسبة نعلن للجميع أننا لن نستسلم للظلم، بل سنبقى متمسكين بأرضنا ووطنيتنا ومحبتنا لسائر مواطنينا لأنهم اخوتنا، ونعيد ميلاد المسيح الآتي الى قلبنا بالصمت والدموع من دون مظاهر ولا استقبالات"، معتبرا أن "ظروف احتفال المسيحيين في العراق هذا العام هي الأسوأ، بسبب ما يجري في البلاد من تدهور للأحوال على شتى الصعد، وما حصل لهم من الغبن بسبب احتلال بلداتهم وتمييزهم وإقصائهم".

وأشار الى أن "بيوت المسيحيين في بغداد أصبحت تسطو عليها مافيات تزور السندات وتسلب أموالهم كما حدث قبل أيام لعائلة مسيحية في شارع فلسطين بوضح النهار"، منوها الى أن النازحين المسيحيين "يعيشون منذ سنة ونصف السنة ظروفا قاسية في مخيمات من دون عناية تذكر سوى رعاية الكنيسة ومنظمات المجتمع المدني".

وتابع ساكو "كنا ننتظر إعلان عيد الميلاد عيدا رسميا لجميع العراقيين كما كان قد سبق ان أعلنه دولة رئيس الوزراء الأسبق وحكومة إقليم كوردستان ومحافظ كركوك، لكن يبدو ان كذا مبادرات تعزز العيش المشترك والمواطنة وتنشر الأخوة لا تخطر على بالهم".

وانتقد رئيس الكنيسة الكلدانية "مجلس النواب الذي الى اليوم لم يعدل قراره بخصوص قانون البطاقة الموحدة القاضي بتسجيل الأولاد المسيحيين القاصرين والصابئة والايزيديين مسلمين قسرا عند إشهار أحد الوالدين إسلامه، مما جرحهم في الصميم، وحرمهم وأولادهم من فرحة العيد خصوصا من قبل من يرددون على مسامعنا اننا أهل البلاد الاصلاء، لكنهم في الواقع يعاملوننا كمواطنين من درجة ثانية ويشعروننا ان الحرية والحقوق في هذا البلد هي لطرف واحد وليست للجميع".

 
   
 

كافي دنو بتي القس يونان / ماليزيا

ما أعرف كثير كثير كثير أنقهر لوضعنا بالعراق بأننا مهمشين فأننا نريد أن نعيش ببلادنا ووطننا الأصلي مؤمنيين على حياتنا من كل شيء وما نريد أن نعيش ببلد الغربة مهما توفرت لنا من كل وسائل الراحة والأحترام والتقدير من قبلهم ولكننا نحس بأن هذا البلد ليس بلدنا مهما كان فإننا غرباء فنحنو الى وطننا وبلدنا الذي تربينا به ولكنهم يحاربوننا بشتى الوسائل والطرق الوحشية ما الحل ؟؟؟ فالكلام والحكي لا يفيد لم نعرف شنو هدفهم؟؟؟ وسياستهم المخططين لها ؟؟؟ الله هو العالم بذلك


د. جميل حنا جمعة

مع المحبة والاحترام لكافة الاخوة المسيحين في كافة محافظات ومدن وقرى العراق ان يعلنوا التأيد والمشاركة الكاملة دون حدود المشاركة والتأيد الكامل ودون حدود لتظاهرات الشعب من اجل تحسين الوضع المتدهور في العراق عامة والمسيحين والاقليات الاخرى التي تعيش في العراء ومعرضة الى القتل والارهاب حتى في بيوتها والمطالبة بحمايتها وتوفير العيش الكريم والامن دون تميز او تهميش وشكرا مع التحية والاحترام




اقـــرأ ايضـــاً
في مشيكان امسية شعرية وتوقيع كتاب للشاعرة دنيا ميخائيل
تصريح من حزب أبناء النهرين حول اعتقال الإعلامي وليم بنيامين آدم (خلابئيل)
بيان مهم من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا
اللجنة العليا لقانون اللغات الرسمية في ضيافة الثقافة السريانية
جلسة عمل مع وزير الإقليم لشؤون المكونات
محاضرة للاب توما ككا بعنوان (التجديد في الايمان المسيحي نعمة ام نقمة؟)
إنتقل إلى رحمة الله السيد أمير نيسان صادق عّم بولص في سان دييكو
شكر و تقدير من عائلة المرحوم سليمان حنا برنو
دورة مكثفة عن فن الإتيكيت في المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية
وقفة في القوش
إنتقل إلى رحمة الله السيد سليمان حنا برنو في ولاية مشيگان الأمريكية
في مشيكان وقفة احتجاج امام القنصلية العراقية تضامنا مع ثورة الشباب العراقية
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ